Category Archives: Arabic

  • -

العوامل الداخلية للتطور الحضاري في بيث نهرين

ان العوامل الداخلية للتطور الحضاري لشعبنا هي تلك المؤثرات التي تخص مجتمعنا وسير تطور هذه الحضارة بناءً على كيفية تنظيم الحياة والعلاقات الاجتماعية ودور ثقافات مجتمعنا وعلاقاتها ومؤثراتها على التطور الحضاري لمجتمعنا وبقائه وهي في نظري كالاتي:

1.  مؤثرات الثقافة الدينية الطائفية على حضارتنا

منذ سقوط سلطتنا السياسية انتقلت هذه السلطة الى رجال الدين وهذا ما يشهد عليه كل تاريخ شعبنا منذ اعتناقه الديانة المسيحية او الاسلامية او غيرها من الديانات الاخرى.  ففي كل المراحل لهذه الديانات اجبرت شعبنا على التبعية الدينية او الطائفية وحرمته من ممارسة عاداته وتقاليده والافتخار بها، حيث  اعتبرتها عادات وتقاليد وثنية .

ان الثقافة الطائفية الدينية قد هدمت وقتلت كل صفات وخصائص الشجاعة والثقة بالنفس والدفاع عن النفس عند المخاطر وجعلت من هذا الانسان الذي كان بالامس مرفوع الرأس يدافع من اجل استمرار حضارته  وبقائه وحقه الطبيعي في العيش عضواً فعالاً في المجتمع الانساني الى انسان لا ينظر الى الاعلى ولا يقاوم المحتل لارضه  ولا يردع الذي يحاول  طمس حضارته وازالتها.

 ان الثقافة الدينية الطائفية هي التي عملت على قتل عزة النفس وخلقت منه انساناْ ضعيفاْ لا يؤمن بالحياة وجعلته يقتنع بانه ضيف على هذه الارض حيث تنتظره الحياة في عالم آخر وجرد من كل عوامل الشجاعة والدفاع عن نفسه وبيته لان الموت له حياة والحياة له الموت.

 ان ما نراه في تاريخ الشعوب التي استطاعت ان تحافظ على ايمانها واستمرار حضاراتها هي تلك الشعوب التي حافظت على استمرار حضارتها والدفاع عنها بكل قوة وايمان وهذا عكس ما ذهبت اليه مفاهيم الثقافة الدينية الطائفية عندنا.

تغلب الثقافة الدينية الطائفية التمييزية قد ادت الى خلق صراعات طائفية ادت الى تحطيم وحدة شعبنا وبدلاً من ان ينشغل في عملية الدفاع عن خطر وجوده واستمراره امام ثقافات العنف والحضارات الغريبة التي جاءت من خارج حدوده بدأ ينقسم على نفسه ويضع حدوداً بين هذه الثقافات الدينيية الطائفية التي ادت اخيراً الى انهيار المفهوم التكاملي للشعب الواحد وبرزت ثقافات دينية طائفية تمييزية لتحل محل مفهوم الشعب وحضارة بلاد بيثنهرين.

لم تكتفي الثقافة الدينية الطائفية فقط بتقسيم شعبنا الى مجموعات طائفية صغيرة بل ذهبت الى ابعد الحدود حيث اخذت تسيس طوائفها باتخاذها مواقف سياسية والتي ليست من اختصاصات الدين وتعاليمه الالهية. بدلاً من ان تنشغل طوائف شعبنا في نشر الايمان والمحبة الالهية اخذ رجالها يعملون في مختلف الامور الدنيوية والسياسية خارجين عن كل ما جاءت به  مفاهيم الايمان وتعاليم ربنا المسيح لرسله.

انخراط الطوائف الدينية في الامور الدنيوية والسياسة  قد ابعدتها من تطوير نفسها ونشر تعاليمها لشعبنا بلغته الدارجة التي يمارسها يوميا مع ابنائه، كما انها ذهبت الى ابعد من ذلك حيث اخذت الكثير من طوائفنا الدينية تطبع كتب الطقوس وتقيم القداديس اما بلغة قديمة قد مر عليها ما يقارب من ثلاثة الف سنة او بلغة ليست لغته التي يمارسها في حياته اليومية مع ابناء شعبه لذلك نرى ان الحدود التي وضعتها هذه الطوائف الدينية بين ابناء شعبنا قد اصبحت تدريجياً حدوداً تمنع من التعامل بين ابناء هذه الطوائف وبدلاً من ذلك  اخذت تنصهر في بودقة الامم  والشعوب الاخرى وهذا في الحقيقة يناقض كما ذكرنا سابقا كل تعاليم الدين سواءً كان مسيحي او غير مسيحي لان وظيفة الدين هي وظيفة خدمة الرسالة الالهية ونشر تعاليم هذا الدين بلغة الشعب لكي يستطيع من فهمها ومعايشتها يوميا.

هناك امر غريب وعجيب قد حدث في انقسام كنيسة المشرق حيث لم نلاحظ مثيله في كل ارجاء المعمورة وهو ان طوائفنا التي جاءت نتيجة انقسام كنيسة المشرق القديمة، وكل منها اخذت لنفسها اسم من اسماء مدن شعبنا التاريخية في بلاد بيثنهرين وهذا يناقض في الحقيقة كل مفاهيم الايمان لانه اي دين او مذهب او طائفة من الممكن ان يكون مؤمنيها من مختلف الاقوام ولكل قوم لغته الخاصة به، وجب نشر تعاليم هذا الدين او الطائفة بلغة هذا القوم. فكيف جاء هذا كل مانراه اليوم بانقسام كنيسة المشرق في بيثنهرين وبتسميات لا ينطبق عليها المفهوم العلمي في كل كنائس العالم المتطور حيث  التسمية تكون حسب المذهب الذي  تؤمن به الكنيسة حيث نرى ان الكنيسة الكايوليكية واحدة في كل البلدان وهكذا الكنيسة البروتستانتية والاورثودوكسية..الخ.

على طوائفنا ان تفكر جليا بامورها وتنصرف الى خدمة الرسالة الدينية لطائفتها بدلاً من الانخراط في الامور الدنيوية وان ترجع الى تسميات كنائسها على اسس عقلانية وعلمية فمثلاً كنيسة بابل الكلدانية واسمها الحقيقي والعلمي كما هو جاري في كل العالم حيث تسمى باسم البلدان التي تنوجد تلك الطائفة فيه كالكنيسة الكاثوليكية في السويد او في امريكا او في بريطانيا..الخ. وهكذا بالنسبة للكنائس الاخرى في شعبنا باستطاعتها الرجوع الى اسمائها الحقيقية والمذهب التي تؤمن به وعلى ان لا يكون ربط بين تسمية المذهب واي تسمية قومية او تاريخية او مكانية لأن هذا ما ادى الى تقسيم شعبنا في بلاد بيثنهرين وعدم العمل من اجل مصالحه القومية والوطنية ومن ثم ضياء كل حقوقه الشرعية كشعب اصيل في ارضنا بيثنهرين. اذا استطاعت طوائفنا هذه من اللجوء الى المنطق والابتعاد عن كل ما هو خارج واجباتها فاننا كلنا ثقة بان جماهير شعبنا تكون اكثر التفافاً واحتراماً لرجال الدين ومؤمنيها في ازدياد مطرد في خدمة ربنا ورسالته الانسانية وحضارة شعبنا في تقدم وتطور في بلاد بيثنهرين والعالم.

مما جاء في تحليلاتنا السابقة وما نراه على ارض الواقع لمسيرة حركة شعبنا ووجوده على ارضه يؤكد لنا وبدون اي شك بان عوامل الثقافة الدينية الطائفية التمييزية كانت لها دوراً سلبياً مباشراً لما وصل اليه وجودنا وتطور حضارة شعبنا. ثقافة الدين الطائفية التمييزية استطاعت ان تسيطر على عقول الاكثرية من ابناء امتنا بحيث لم تستطع قياداتنا العلمانية ان تأخذ موقعها القيادي بين ابناء شعبنا واصبح مصير شعبنا بيد القيادات الدينية الطائفية التمييزية مما ادى هذا بدوره الى اضعاف الامة وتقسيمها وتشتيتها الى مجموعات صغيرة حيث كان هو السبب الرئيسي في تجريدها من مفهوم الشعب واصبحت بمرور الزمن تبعيات دينية طائفية تمييزية تعيش تحت رحمة الغرباء ويقل عدد التابعين لكل طائفة بمرور الزمن نتيجة تعرض هذه الطوائف الى مختلف الضربات عبر التاريخ، وكل هذا كان سبباً رئيسياً لعدم تمكنه من توحيد قواه المشتتة حيث اوصلته الى هذه النتائج المزرية من التشتت وترك ارضه للغرباء ليحطموا كل اثر لحضارته الشامخة التي بناها عبر تاريخه الطويل.


  • -

فيلم “الرحلة” قريبا في دور العرض السينمائي الفرنسية

بيان للنشر

بغداد ١١ /٢/ ٢٠١٩ 

 فيلم “الرحلة” قريبا في دور العرض السينمائي الفرنسية

يحتفي المركز العراقي للفيلم المستقل بالنجاحات التي حققها فيلم (الرحلة) في دور العرض السينمائية، حيث سيعرض يوم ١٢\٢\٢٠١٩ في اليونسكو في فرنسا متزامنا مع بدأ عرضه بتاريخ ٢٠\٢\٢٠١٩ في دور العرض السينمائية في فرنسا ويعتبر هذا مكمل لنجاحات الفيلم العالمية في العراق ولبنان ولأردن والامارات واسبانيا.

“الرحلة” اخر اعمالنا السينمائية للمخرج محمد جبارة الدراجي وهو الفيلم الذي مثل العراق رسمياً في ترشيحات الاوسكار العالمية، والذي تدور احداثة ضد التطرف والإرهاب ،الفيلم حضي باهتمام عالمي ومحلي من خلال مشاركته في أكثر من٤٠ مهرجانا دوليا حول العالم، وحظي بعرضٍ عالمي أول في مهرجان تورونتو السينمائي الدولي ولندن السينمائي الدولي، وبوسان السينمائي الدولي، كما حصد  على اكثر من ١٠ جوائز عالمية.

تدور قصة الفيلم في بغداد عام ٢٠٠٦ حول سارة، وهي امرأة غامضة تجاوزت عقدها الثاني، محاولة التسلل الى داخل محطة القطار بصورة غريبة من خلال إخفاء نفسها بين زحمة المسافرين وهي تقدم على شيء غريب، ثم يتوقف الزمن فجأة، لتجد نفسها في مواجهة غير متوقعة مع طبقات المجتمع العراقي بتنوعه الجميل، وبسلسلة مصادفات تلتقي سارة بضحاياها، ففي كل لقاء نكتشف ان حياة سارة مفروضة علينا وهي تنازع معتقداتها.

نجد أنفسنا وسط ذروة من الاحداث حتى تجد نفسها مدركة لهموم بعضهم والتعايش معهم. هل أصبح الوقت متأخرا لترفع سارة يدها عن زناد الحزام الناسف المربوط بجسدها قبل تفجيره خلال حفل إعادة افتتاح محطة بغداد المركزية.

الفيلم يحمل وجوه جديدة ستظهر للمرة الأولى في السينما العراقية من ضمنهم الإعلامية الشابة زهراء غندور، وأمير علي جبارة، وعارضة الأزياء إيمان لعيبي وحنين رعد و زهراء عماد و أحمد لفتة عطية والموسيقار علي الخصاف وفرقته. الفلم من انتاج مشترك العراق، بريطانيا، فرنسا، هولندا.

يُعد المركز العراقي للفيلم المستقل هذه التجربة المهمة اضافة كبيرة لصناعة للسينما والثقافة العراقية الجديدة بعد ٢٠٠٣ ومصدر الإلهام لصناعة السينما حيث أنتج أكثر من ٢٠ فيلم طويل وقصير ووثائقي واخرج الدراجي خمسة افلام طويله كان سادسها (الرحلة).

لمعلومات أكثر يرجى الاتصال ب:

المركز العراقي للفيلم المستقل

قسم الاعلام ٠٧٧٢١٦٧٢٢٤٠

 iifcfilmcenter@gmail.comالبريد الالكتروني :

https://www.facebook.com/thejourneyfilm       

 


  • -

العراق في مهرجان برلين السينمائي الدولي بدورته ٦٩

بيان صادر عن شركة عشتار عراق لأنتاج السينمائي، وعنوانه “العراق في مهرجان برلين السينمائي الدولي بدورته  ٦٩” .

 

السينما العراقية تُحلق عالمياً عبر (موصل ٩٨٠) في مهرجان برلين السينمائي الدولي

تعلن شركة عشتار عراق لأنتاج والتوزيع السينمائي وبالتعاون مع أكاديمية إنكي للفيلم عن اختيار الفيلم القصير “موصل ٩٨٠” للمخرج علي محمد سعيد في مسابقة أجيال لمهرجان برلين السينمائي الدولي (ألمانيا) لسنة ٢٠١٩ في أول عرض دولي للفيلم.

تدور قصة الفيلم حول فتاة ايزيدية درة ذات العمر سبعة عشر عامآ تحاول الهروب من خاطفيها من مليشيات الدولة الاسلامية (داعش) في أول أيام من عمليات تحرير الموصل لعام ٢٠١٧. فتضطر لتنكر بملابس مقاتل داعشي لكنها لا تجد وسيلة للهروب سوى استخدام سيارة مفخخة.

صور الفيلم سنة ٢٠١٨ في محافظة الموصل نفسها بعد أشهر قليلة من أنتهاء عمليات تحرير الجانب الأيمن من المدينه. تم التصوير بمشاركة كوادر عراقية شابه وبالتعاون مع مؤسسة الحشد الشعبي قسم الأعلام الحربي التي وفرت الدعم اللوجستي والامني خلال مدة التصوير.

الفيلم يعتبر أول عمل أخراجي لمخرج علي محمد سعيد وبطولة الشابة الواعده رضاب أحمد. ساهم في أنتاج الفيلم أكاديمية إنكي للفيلم ومقرها أمريكا والعراق مع شركة عشتار عراق لأنتاج السينمائي ومقرها بين بغداد وعمان مع شركة مدينة الفن لأنتاج السينمائي والتلفزيوني و مقرها بغداد. وتُعتبر مشاركه فيلم “الموصل ٩٨٠” للمخرج علي محمد سعيد في هذا المهرجان أفتتاحية سينمائية لشركة عشتار عراق وأكاديمية إنكي.

يُعد مهرجان برلين السينمائي الدولي من أهم المهرجانات العالمية، ويعقد هذا العام في شهر شباط في الفترة ٧ – ١٧. وسوف يكون المخرج حاضرآ طوال أيام المهرجان لتمثيل فيلمه والمناقشة والحديث عن أجواء وظروف أنتاج الفيلم.

مشاركه فيلم “الموصل ٩٨٠” تعتبر هي المشاركة العراقية الوحيده في مهرجان برلين بدورتة ٦٩.

 

لمزيد من المعلومات ، يرجى الاتصال بشركة عشتار عراق لإنتاج السينمائي على: Info@ishtariraq.com

لمزيد من المعلومات ، يرجى زيارة:

https://www.berlinale.de/en/programm/berlinale_programm/datenblatt.html?film_id=201917271


  • -

بصيص امل في لهيب الكفر

اصل القصيدة باللغة الاشورية

الليل ينشر اجنحته في داري

امواج الفرات  تلملم جسدي

وتماثيل حضارتي تحت اقدام الطغاة

ودموعي تسقي ارض الرافدين المحترقة

تروي سهول نينوى  الباكية.

__

تلهفي لمياه الرافدين يملؤني شوق الحياة

امنيتي تهدئة عواصف الظلام في سمائي

وسماع ضحكة الاطفال  في مدينتي

واغنية الفرح لتملأ زوارق  الفرات.

__

لم اكف للبحث عن مياه تسقي شجرتي

وشوق طفولتي لقهقهات اطفال قريتي

وذكريات الربيع والعصافيرتملأ مدينتي

جارياً وراء بصيص امل عبر السنين

واذا بلهيب الكفر يحرق ارض الرافدين

وانا لا ازال مبعثر الافكار بين الدجالين.

__

بصيص املنا يحترق في لهيب الكفر

وارضنا يدنسها الوحوش الضارية

ونحن لانبالي مع من نسير في السفر

لا نتضامن مع اخوة لنا لقصر النظر

نعانق السارق ونأوي غريب داري

نهلهل للغريب ورفقة غراب البراري.

__

من يسمع صراخك يا وطني

لم يبق فيك الا الخراب والفتن

وجند اله الشر يقطع رقاب الاطفال

من يطفئ حريق زنى الكفار

اصبح نكاح الجهاد منزلات الاله

والزواج بالقاصرات حلال

وشريعة الغابة ترقص باجلال.

__

اين انت  يا ابن الرافدين في المسار؟

الم تكن انت من جئت بعوالم الاسرار؟

الم تكن من الاولين بقوانين الكمال؟

الم تبني برج بابل والجنائن المعلقة؟

حينها كان الاخرون يعيشون في البراري

واليوم اصبحت مأواْ للفاسدين والاشرار.


  • -

فيلم الرحلة

بيان للنشر الفوري :-  بغداد١٨ / ٢٠١٨/٩

فيلم “الرحلة” يمثل العراق في محفل الاوسكار

بكل فخر واعتزاز تعلن وزارة الثقافة العراقية، دائرة السينما والمسرح والمركز العراقي للفيلم المستقل ترشيح الفيلم العراقي “الرحلة” للمخرج محمد جبارة الدراجي لتمثيل العراق في ترشيحات جوائز الاوسكار العالمية لعام  ٢٠١٩.

بعد النجاح الذي حققه فيلم “الرحلة” في المحافل العالمية والدولية وانطلاقاته من مهرجان تورنتو السينمائي ومهرجان لندن و دبي ومهرجانات عالمية اخرى وبعد نجاحه المنقطع النظير في السينمات العراقية وارجاعه الثقة للفيلم العراقي بعد ٢٧ سنه من الانقطاع عن دور السينما التجارية، اشاد النقاد العالميين والمختصين في السينما بالفيلم ويعتبرونه واحد من اهم الافلام العربية للعام ٢٠١٧.

تدور قصة “الرحلة” حول سارة ذات الثلاثة والعشرون ربيعا والتي تحاول الدخول الى المحطة العالمية للقطارات في بغداد وهي تحمل حزاما ناسفا مربوط بجسدها، وبعد ان تقبض بيدها على المتفجر، ومن خلال هذه الاجواء يقدم الدراجي صورة جديدة وهو يستعرض طبقات المجتمع العراقي بتنوعه الجميل وبسلسلة مصادفات تلتقي سارة بضحاياها، ففي كل لقاء نكتشف ان حياة سارة مفروضة علينا وهي تنازع معتقداتها، نجد انفسنا وسط ذروة الاحداث.

صور“الرحلة” سنه ٢٠١٦ في بغداد ،حيث تم انتاجه من قبل بريطانيا ،هولندا ،فرنسا والعراق ،الفيلم يحمل وجوه  جديدة ستظهر للمرة الأولى في السينما العراقية من ضمنهم الإعلامية الشابة زهراء غندور، أمير علي، عارضة الأزياء إيمان لعيبي وحنين رعد ، الموسيقار علي الخصاف و زهراء عماد.

الحملة الاعلامية  في امريكا والعالم لترشيح “الرحلة” لجوائز الاوسكار ستكون برعاية “مبادرة تمكين” التي يرعاها البنك المركزي العراقي والممولة من المصارف العراقية.

للمركز الكثير من الافلام التي تم ترشيحها للاوسكار مثل فيلم “احلام” ٢٠٠٧ و”ابن بابل” ٢٠١١ للمخرج محمد جبارة الدراجي وغيرها من الافلام الطويلة والقصيرة التي حازت على العديد من الجوائز العالمية في المهرجانات الدولية المهمة ووزعت الافلام في كثير من دور العرض السينمائية في العالم.الجدير بالذكر ان المركز العراقي للفيلم المستقل له دور فعال في النهوض بصناعة السينما في العراق والارتقاء بها للمستوى العالمي.

لمعلومات أكثر يرجى الاتصال بـ (المركز العراقي للفيلم المستقل).

قسم الاعلام: ٠٧٧٢١٦٧٢٢٤٠

البريد الالكتروني:iifcfilmcenter@gmail.com

https://www.facebook.com/thejourneyfilm

https://www.facebook.com/Iraqi-Independent-Film-Center-181142511916693/


  • -

هل نحن على خطأ

أحتراماتي لكم أصدقائي وزملائي المحترمين 

أدناه مقال جديد أتمنى منكم التعميم والنشر على صفاحتكم المؤقرة 

 

الفنان التشكيلي العراقي نبيل تومي 

هل نحن على خطأ

 

نبيل تومي 

 

قبل أيام من الأنتخابات الأخيرة ولليوم يراودني شعور وأحساس غريب يقودني إلى أفكار أكثر غرابة وما زالت تنقر في رأسي كنـّقار الخشب ، لتؤكدُ ألحاحهـا وتجعلني ألتفتُ إليهـا بجدية أكثر ، تساؤلات تتشعب وتتكاثر، منهـا ما تقول هل حقـا أننـا مخطئون في ما نحن عليه ؟ أم الخطأ يتحمله أخرون !!! أمعّن في حالنـا اليوم وفي تشبثنـا وأنخراطنـا منذوسنوات طويلة في البحث عن الأفكارالأنسانية النبيلة والتنويرية وندخل لأجلهـا في نقاشات ومناكفات وجدالات عميقة تعقبهـا لقاءات وأجتماعات وثم ندوات ومؤتمرات طويلة وعريضة كلهـا تحاول أن تصب في بودقة رفع الوعي الأجتماعي والتربوي والعلمي و اليمقراطي … نحاول التفاعل مع ما حولنـا من أليات التطورالبحثي والكلي للأنسان ، بيننـا تظهر صعوبات وأختلافات وأبتعادات ثم أختناقات و تزداد ُالتنافرات بين الأصحاب والأصدقاء و حتى الرفاق  ومجاميع البشرية المشاركة لنـا في الوطن الواحد .

هل حقـاً يستحق كل هذا وذاك العناء الذي يصل حـدّ الفراق والتجاذب ثم العداء ؟ وفي أحايين كثيرة نصبح نحن ضحايـاه بيد الأقوياء وأصحاب السلطة والمال والنفوذ ، لسنين طويلة صارعنـا وحاربنـا وأعتنقنـا الأفكار لا لأجل شيئ سوى لقناعتنـا أننـا نرغب في أن ننهض بالشعب وأن يتمتع الأنسان بحياة أفضل ويخف شقائهُ ، هل خففنـا شقائه ؟ وتحملنـا المأساة ووزر حمل الأثقال على ظهورنـا وقبلنـا سخط وعنف السلطات القمعية وأرهابهـا في مختلف الأزمان والأوقات وعلى أختلافهـا مصباتهـا مرة تكون رجعية متخلفة متمسكة بأحكام غيبية ، وثانية حركات قومية شوفينية تتحكم بمصائرنـا وما برحت تزرع الأحقاد بين الأضداد ،، وثالثة قيادات هجينة بين البشر والوحوش الضارية تفتك بنـا وتنهش أجسادنـا … كم من الأعوام ضيعناهـا من أعمارنـا في تلك المتاهات ؟ فهل حقـا كنا محقين ؟

همنـا لم يكن لنفسنـا ولكن كنـا نريد تحقيق بعضـاً من الطموحات أو علهُ أسميهـا أحلام ( رغم أنهـا ليست أحلام بل هي حقوق كل أنسان ) نحن لم نصل إلى حتى كعب قدمهـا ، بل تباعدت المسافات ولم تعد في المتناول وأصبحت كبعد السماء عن الأرض … ماذا بعد …. من هو على خطأ إذاً … ؟

عجيبين نحن لم ندرك بعد حقيقة مـا يريده هذا الشعب ، فبقينـا أو على الأصّح أصّرينـا على التشبث بما أمنـا به نحن معتقدين أنه هو الاصح … لماذا ؟ ومـا الجدوى ؟ ما فائدة أن تكون انت الضحية دومـا ؟ مـا هي العبرة في إضاعة الوقت والعمر والمستقبل  وخسارة العائلة والوطن وخسارة ألاف الأرواح ؟ هل أكتسبنـا شيئاً من التغير؟ هل تقدمنـأ خطوة نحو ذلك الحلم المؤجل ؟ عجبي لمـاذا كل هذا الاصرار إذا !!! نحن نرى ونشاهد ونحس الأوجاع والآلام وأن الأمور تسير عكس الأتجاه …. هل سألنـا أنفسنـا من نحن ؟ ومن نكون ؟ ولماذا لا يتسع صدر الشعب لنـا ؟ لماذا لم تقف الملايين حولنـا وتؤازرنـا وتقبل بأفكارنـا ومناهجنـا مـا دامت في خدمتهم ورفع شأنهم وتنقذهم من الطين الذي يقضون به حياتهم ؟

نحن مخطئين يا سادتي لان الحقيقة أثبتت أن شعبنـا يرى فينـا مجموعة من المجانيين الحالميين الخارجين عن الواقع والمعقول وهو يرانـا مجرد مغامرين نحمل أثقالا هو لم يطالبنـا بحملهـا ، ويرى في أفكارنـا ومبادئنـا ضرب من الخيال وفنطازيـا المدينة الفاضلة الموجودة في خيال صاحبهـا فتخلى عنـا ، والدليل ألتزامه الواضح بمن يؤمن له بيت أو مكانـا في الخيال هنالك مع الأئمة والقديسين في السماء وأصبح هم ما يشغل الشعب  بالمقام الأول والأخير وهمه الأوحد إرضاء السيد وكسب ود القائد والمرجع  لانه أقتنع بأن هذا سيؤمن له مـا في الخيال .

أظن أننـا على خطأ كبير لاننا لسنـا مقتنعين بأن الشعب أختار مـا يريد وقد عرف السبيل وهو مقتنع بأننا من الخارجين على الشريعة والقوانيين ، وألا كيف ينتخب من له أذرعة طويلة وأخرى خفية تهتك أعراضهم وتنهب أموالهم وتمتص دمائهم ومـا زال الشعب راضي وينتخبهم لأربعة مرات … آولـسنـا على خطئ؟ وأن الشعب على صح فمـا يريده الشعب قد تحقق . علني أنـا أيضـاً على خطأ وأتمنى ذلك .  


  • -

طفلة اسمها دموع

طفلةٌ اسمها دموع ْ…

خلدون جاويد

ـ مهداة الى صديقي الفنان  شه مال عادل سليم .

 

مازلت تذكرها (دموعْ) ؟؟!!

دموع أربيل الحنين الى الحياة ْ

الطفلةُ المتشردة ْ

دموع فكرتنا الاصيلة ْ 

جراح كل المعدمين

الضائعين .

أيتامنا ،

وضحايا غدر الغادرين

ايتام موطننا  المشرد والمكبلْ

وطن الكواكب قد تطوّحَ

في الوحولْ

ودموعنا نحن الأباة ْ 

ملح الحياة ْ

نعطي ولا نستافُ

من هذي الحياة ِ

سوى اشتياقٍ من جنون ْ

إلى ابتسامات العيون ْ

سوى الحنين الى (دموعْ)

لكي نعيدَ لها أبتسامة ْ

وابا ً واما ً بل وطن ْ

وطن السلامة ْ

وطن تخطـّفـَه ُ الطغاة ْ

وطنٌ على يدهِ ( دموعْ)

حزنا ً تغيّبها الدموعْ

وأسىً تموت ُمع الحمامة ْ

(شه مال يا شه مالْ) 

ما ماتتْ دموعْ

لا ألف ُ لا

ظلـّتْ بخاطرنا قمرْ

سنسير تحت شعاعِهِ

كي نمنحَ الفقراءَ أحلامَ الشجَرْ

كي نطبعَ القبلاتْ

عدَويّةً ًحمراءَ فوقَ فم ِ الحياة ْ.

 

*******

5/3/2018

ـ كانت تتسول في شوارع اربيل ، فتاة في الثامنة من العمر او اكثر بقليل . سألها صديقي شه مال من نافذة السيارة ما اسمك قالت دموع .دمعت عين صديقي وترقرقت في عيني اخرى. اعطاها مبلغا على ما اتذكر . تحركت سيارة الاجرة .

كتبت بعد شهر او آخر قصيدة . قرأتها على صديقي ، لم يطلبها بوقتها . طلبها  بعد سنوات ! اعتذرت له لأن القصيدة ضاعت بصندوق فيه العشرات اذا لم اقل المئات . بعد اشهر ام سنوات كتبت هذه القصيدة . دموع لن تموت مادامت في الأرض دموع . الى الفنان الأصيل شه مال  عادل سليم صديقي الشهم والشاعري الأكثر  شاعرية من

الكثيرين ، اتشرف وبغبطة ان اهديها له وهي من روحه ونكهته ولولاه ماكانت القصيدة .    


  • -

تطور الحضارة الآشورية في بيثنهرين

1.    التطور

ان التطور الحضاري السلمي للشعوب التي استطاعت من سير في موكب التطور الحضاري هي تلك الشعوب التي استطاعت من التمسك وممارسة ثقافتها وتطويرها والاضافة عليها كل ما هو جيد وايجابي من ثقافات الشعوب التي تعيش معها والشعوب المحيطة بها والشعوب الاخرى سواء كانت قريبة او بعيدة.

ان عامل التطور الحضاري للشعوب هو العامل الحاسم لمدى استمرار وديمومة هذه  او تلك الحضارة. فاذا ما استطاعت حضارة بشرية مهما كانت صغيرة او كبيرة من جذب المجموعات البشرية الاخرى فان هذه الحضارة تكون حضارة متكاملة لها القدرة على فهم الواقع الاجتماعي التطوري ولم شمل الحضارات الساكنة والجامدة والتي لم تستطع من السير في عجلة التطور الطبيعي للمجتمعات الانسانية عندئذ نستطيع القول ان هذه الحضارة حضارة ذات ميزات وصفات تستطيع من اغناء الحضارة الانسانية من اجل البقاء والديمومة والسير في موكب التقدم الحضاري العالمي.

هنا نستطيع من اعطاء امثلة حية في التاريخ القديم والحديث وكل حسب الظروف الزمنية، واننا لا نود هنا من التطرق الى كل الجوانب في تلك الازمنة الغابرة.  فاذا القينا مثلاً نظرة خاطفة على تاريخ بلاد بيثنهرين نرى بكل وضوح ان الحضارة الاشورية استطاعت من دمج الحضارات المحلية  في حضارة متكاملة لكل بلاد بيثنهرين وبحكمة ملوكها وحكامها استطاعت الحضارة الاشورية من رفع شأن حضارة بيثنهرين بحيث اخذت بعض حضارات البلدان المحيطة  بها تتأثر بهذه الحضارة لتواكب عجلة التطور.

 اما اذا اخذنا امثلة من الازمنة الحديثة حيث نرى كيف ان الحضارات في البلدان المتطورة تقترب من بعضها ويصبح عالم هذه البلدان عالم واحد لا يمكن رؤية الفروق الحضارية فيما بينها الا ما ندر وهذه ما هي الا بعض العادات والتقاليد المميزة التي تختلف حتى في البلد الواحد احياناً ولكنها كلها تعتبر في نظر الانسان في هذه البلدان المتحضرة عادات وتقاليد يفتخر كل ابناء هذه البلدان بها بل واخذت الكثير من هذه العادات والتقاليد تصبح عادات وتقاليد البلدان المتحضرة وبمرور الزمن نرى زوال الفروق الحضارية بين شعوب البلدان المتحضرة ومعها تزول كل المشاكل والتعقيدات بين شعوبها.

اما الحضارات التي تقوقعت على نفسها وحاربت كل بصيص للتغيير او التطور واعتبرت كل خروج عن مفاهيم هذه الحضارة خروج عن القيم البشرية والالهية  لهذه المجموعة ولا يحق للذي خرج عنها الاستمرار او الحياة ضمن مجموعتها لانه لا يؤمن بما تؤمن هي به، فان هذه الحضارة ما هي الا نفايا وبقايا التخلف والامراض الاجتماعية التي تنخر بعض المجتمعات وتسوقها نحو التخلف الاخلاقي وتحطيم كل معالم السعادة والحرية لنفسها ومن ثم الهلاك .

 ان الحضارة الساكنة والتي لا تقبل اية حركة ديناميكية هي حضارة محنطة تحفر قبراً لنفسها وتجلب المآسي والاضرار الكبيرة للمجتمع الانساني كله واكبر امثلة على ذلك ما مرت عليه شعوب منطقتنا التي كانت من اول الشعوب للمنبع الحضاري وخاصة بلاد بيثنهرين التي هي منبع كل الحضارات في العالم المتحضر اليوم ولكن نتيجة التراجع العكسي لعملية التطور الحضاري بسبب تسلط ثقافة العنف وعدم التخلص من المفاهيم القديمة وثقافة الجمود والانغلاق الديني والحضاري التي يقودها كثير من الاحيان رجال الدين والمهرعين وراء السيطرة والمال لبناء امبراطورياتهم الموهومة متناسين انهم يجلبون لانفسهم ولشعوبهم الويلات والفناء.

الحقيقة العلمية والسيرة الطبيعية لتطور المجتمعات الانسانية تعلمنا اذا لم نستطع من رؤية مرض تقسيم شعبنا الى ملل وطوائف والجري وراء المفرقين والمهرجين الذين لا يريدون لهذه الامة ان تتوحد، فان صراخنا العاطفي والحنين الى القديم  والجامد سوف يزول بمرور الزمن ولن يبق سوى سطور ومعالم اثرية لنا تصلح فقط لمراجع  البحوث للشعوب المتحضرة من اجل اخذ الدروس منها لتطور شعوبها  والتغلب على الاخطاء وفهم واقع تطور الانسانية وتقدمها واستمرارها في المجتمع الانساني على هذه الكرة.

تطرقت بايجاز عن سير تطور شعبنا الذي يسمى اليوم باسمائه الطائفية ولا يغيب عنا من  ان التطور الحضاري مرتبط ارتباطاً قوياً ومتيناً بتلك البيئة التي تحيط  بالانسان بصورة خاصة والمجتمع بصورة عامة. حيت ان هذه البيئة هي التي تجبل طينة هذا الانسان وتخرجه قالب تتمثل فيه كل الصفات والخصائص المميزة لهذه البيئة. فاذا كانت هذه الصفات والخصائص تحمل في طياتها خصائص وصفات انسانية تعمل من اجل توفير كل ما خلق على هذه الارض من اجله  وحماية مصادر عيشه وسعادته واستمرار جنسه من بعده فان هذه الحضارة هي حضارة ديناميكية مستمرة ومنتصرة في صراعها مع كل ما جاء في طريقها من عوائق وشوائب من العوامل السلبية التي تريد ان تستعبد هذا الانسان وتجرده من كل امال للحياة والقدرة الذاتية وتجعله عبداً لها لكي يعيش على القديم والحياة ما وراء الطبيعة ويكون انتظاره للموت اقوى من امال العيش  في مجتمع انساني متقدم ومتطور يسوده الامان والاستقرار والسلام.

ان العوامل والمؤثرات السلبية لكثيرة على حضارة شعبنا والتي جعلت الكثير منا يتقلب ويتخبط تاركاً وراءه نتائج لا يحمد لها لشعبنا ومصير مستقبل هذه الامة التي كانت في الامس مهد الحضارات البشرية.  ومن باب الايجاز ساتطرق  في مقالاتي هذه الى بعض العوامل او المؤثرات في سيرة   التطور الحضاري لشعبنا الآشوري ومستقبله.


  • -

انا ذبابة

أنا ذبابة …

 خلدون جاويد

  قال الفيلسوف المشّاء سقراط ” أنا كالذبابة وروما مثل حصان خامل وواجبي أن أزعج هذا الحصان حتى ينهض “

 أقول طوبى لك ياسقراط المتألهَ

لا بالشفق النوراني

أو الشبَق التحتاني

بل بمعاني الكينونة والفحوى .

أقول طوبى

لا لأنك رومانيٌ

بل كونيٌ

بل بغداديٌ

ومضادٌ

للمُتحذلق بالدين ِ

وبالخـُـطـَـبِ الكهَفيّة .

ياسقراطا أتبعُه

مثل فراشة ْ

في ضوء ِ قمرْ                 

او نار قمرْ

أدخلُ في التاريخ ِ كاكتوبرَ أنوار ٍ ورماح ٍ

لا للصوفيةِ في حب الحكمة لاغير ‘

لا للروحانيات اذا لم

تتسربلْ  بصراع الأضدادْ

أو أن تدمى خلف القضبان

ظهورا تحت سياط

أو تـُـحرق جانداركيا  في بغداد

أو أن تتشرد آلافَ حقائبْ

آلافَ عوائلْ

آلافا ً مِن رضع ْ.

سقراط العلم الرفراف بريح من نار

تقدمْ

إشربْ كأسَ السُم

لأنك لو كنتَ تخاذلتَ

لما كنتَ السقراط ُ

ولا كانَ الكون ُ

وراءك نهرُ فراشاتْ .

وعلى عهدي وعهدك َ

إني شاعرْ

مادمتُ ذبابة ْ.

لن ادمي إلا ّعينَ المتربّع فوق العرش .

” إن الذبابة أدمت مقلة الأسد ِ” .

لا للرومانسية بعد الآن

سأدميهمْ

سأعلنها ثورتي

مادامت  الفلسفة عتادي

والشعر بندقيتي

بالفلسفة والشعر

أغيّـر وجه َ العالمْ

 *******

28/10/2017


  • -

خسرنا كل شئ فلنلعب

” خسرنا كل شيء فلنلعب !” *…

 خلدون جاويد

 ـ ” نص نثري ” .

 ” اللعنة خسرنا كل شيء فلنلعب “

لا ألفُ لا .. لن ألعب

“سأغضب

لن اطأطيء

سأرفع رأسي عاليا

كي أرى أعدائي “*

لن أخرس

سأضاعف القول الصحيحْ

لا لن القي المعوَل من يدي

بل سأدق الأرض دقا .

عليّ أن لا أنام  بعينين

بل بعين واحدة .

سألعب النرد مرة اخرى

لا لكي أخسر

بأقلّ من الربح لن ارضى

الحلم

ينكسر

لكنْ ليس مرتين

النظر الى أكمَةِ العدو لايكفي

عليّ البحث 

عن العدو الكامن فيّ  

أن نكنسَ البيتَ من الوسخ المتطامن فيه

أن نبحث عن العفن والرائحة التي

تغاضينا ازمانا عنها

كفانا عارا أن نصمت

يجب البوحَ

معا ً وبصوت ٍعال ٍ

أين السبب ؟

أين يكمن الخطأ ؟

بنا ؟ نـُـبـَـدِلـُـنا !

بطريقةِ لعبنا ؟ نغيّرُها

بفريقنا نبعد عنـّـا أضعف من فينا

بالمدرب ؟ 

نبدله بروح رياضية 

ماالضير في ذلك .

ثلاثة ايام تكفي للحزن

يكفي لقد ضاقت به الأرض والسماء

علينا بسواه

ولنتذكر أن لانصدّر الأحزان

الى الجيل والماء والنخيل

والشمس ليست سوداء 

لننتبه

الكلمة طاقة ثورية

صدّرْها الى قلوب الشبيبة

والابتسامة الى وجوههم

كلنا مسمومون لاتتألمْ

لا تضف الى السموم سما

تناول الماء النقي بدلا من 

السم الذعاف  

الذي في كأسك

قم فهناك مسيرة 

لاسير في الخيال لا سير الا ّعلى الاقدام

“لايمكن الدخول الى النهر مرتين”

ولكن يمكن الصعود الى الجبل عشرات المرات 

حتى الوصول الى القمة  

القمة المطلة على وطن حررناه 

بالنار والحديد والدم والدموع

” خسرنا كل شيء فلنلعب !”

لا لم نخسر في تحرير الأوطان 

سوى الأغلالْ

فلنلعبْ !

لا لن نلعبْ

بل نبني وسنبني وسنبني . 

  *******

ـ ” خسرنا كل شيء فلنلعب !” *مقولة لشاعر مغربي .

ـ ” إن متّ

لاتطأطئي رأسك

بل أرفعيه عاليا 

لكي ترَيْ أعدائي “* أتماتوف .

 ********

21/ 10/2017

 


  • -

توق اخير

توق اخير

ونحنُ مَن نحنُ ؟  !

جورية ٌ في ظهرِها طعنة

وشمعة

في صدغِها مسدسٌ جديدْ

وسييء السمعة ْ

نرجسة ٌ

طاحتْ على راحتِها دمعة

حالمة  في كلِّ ليلةٍ

 أن تجمعَ السوسنْ

والفـُلّ  والنسرينْ

والوردَ والياسمينْ

كي يسْقِطوا قلعة ْ  .

       ……..

 2ـ لاتحفروا قبرا لجلاّدِكمْ

لاتصنعوا لوغدِكُمْ تابوتْ

لا قبرَ لا لحدَ ولا كفنْ

لاحفرة ً في القاع ِ للممقوتْ .

       ……..

 3ـ  سقراط ْ مسمومٌ

ولكنْ لن يغيبَ لن يموت ْ

الموتُ كلّ ُ الموتِ

في الختام ِ للطاغوتْ .


  • -

خذلتمُ ياسيدي جيفارا

خذلتمُ ياسيدي جيفارا …

خلدون جاويد

 

خذلتمُ ياسيدي جيفارا …

خذلتموا من قبله سبارتاكوس

خذلتموا الاحرارا .

قد اعلن الاضرابْ

عن الطعام لوثرْ كينغ

منتكسُ الجبين ِغاندي السلامْ

كومونة السماء في باريس اُجهضتْ

قد داهمتها الخيولْ

 واستفردتْ فرساي بالجياع والثوارْ

ورهط ُ مومساتٍ رافقتـْها الطبولْ

قد رقصتْ فوق دماء ِالشـُهدا.

خذلتم الحلمَ الذي كان وياما كان .

منتكسَ الروح أسيرْ

بين مروج من رذاذ ِالدمع ِوالنثيث .

قد اوقد النيران في ثيابهِ المطرْ

انتحر المطرْ

من شدة الحزن الذي مزق صدره.

منتكسَ الجبين

اسيرُ مابين تلال من دم ودمعْ

عواصف ثلجية ،

تعصف ُمن كل جهات الأرض

أنزفُ من ذاكرتي المعبأة

بالحُلم ِ ـ الجلنار

والأمل الأكبرْ

بأمةٍ كبيرة

تـُسقط باستيلا ًعلى باستيلْ

آه ٍ لقد خذلتمُ (دانتون ْ )

والنجم والسفين والمنارْ

اواه اين الخطيب ؟

ذاك الذي صوّرَ لي الرمالَ بحرا ًمن ذهبْ

واين (ميرابو) العظيمْ ؟

في ساحة التنـْس ِ وفي البرلمان ْ .

اواه يا اكتوبر الجبارْ

لم تـُلهم الرجال مايكفي لكي يثوروا

ما أوحش النهارْ

مايزال معتما

والنرجس العاشق مايزال آملا

لكنه حزين

مُعَوّلا ً أنْ يعودْ

بالبلبل الغرّيد بالأنوارْ

وعطر آذارَ مع النوروز والنسيمْ

مهفهفا مرفرفا فوق السفوح والقممْ

فأين تلك القِممْ

مرتفعٌ مِن فوقِها علمْ

ترفعه الجبالْ

فالنصرُ لايزال في الخيالْ

قالوا لقد ماتَ وبعضٌ قالْ

هيهات لن يموتْ

” نخسر مرة

لابُدّ أن نبدأ مِن جديدْ “

لابُدّ مِن جوادِنا العتيدْ

جوادِنا المقدامْ

وهو ناهضٌ مِن الركامْ  

يصهلُ في السما :

أريد حريّتي .

يوما على سطح القمرْ

سنزرعُ النرجسَ والبرتقالْ

سنجعلُ القمرْ

ارجوحة ً يلعبُ عندَها

الاطفالْ

وحولها الفراشاتْ

وترقص الأورادُ

والعصافير ْ

ارجوحة يهزها الكبارْ

ويجلس عليها الصغار ويغنون :

 

شوط ْ شوط  واعِيدَهْ

جيفارا عيّدْ عِيدَهْ

قد  حَرّرَ السُجَناءْ

وأطلق َ الأطـْـيارا

كوّرَ شمسَ الربيعْ

وأنعشَ الأزهارا

جيفارا  يا جيفارا

لتنثر البذارا

لترسم المسارا

وتطلع النهارا

وتسعد الصغارا

جيفارا ياجيفارا

جيفارا ياجيفارا .

 

*******

 

17/10/2017


  • -

السينما العراقية في مهرجان لندن السينمائي الدولي

بيان للنشر الفوري :-  بغداد٦ / ٢٠١٧/١٠ 

السينما العراقية في مهرجان لندن السينمائي الدولي ٢٠١٧ عبر فيلم “ الرحلة “

 

يحتفى مهرجان لندن السينمائي ٢٠١٧ بالمخرج محمد جبارة الدراجي الذي اوصل السينما العراقية للعالمية من خلال افلامه السينمائية منذ انطلاقت فيلمه (احلام) دوليا في ٢٠٠٦ والى فيلمه الجديد “الرحلة” ٢٠١٧ وهو ضمن قائمة اختيارات الرسمية للمهرجان.

حيث تُعتبر مشاركه فيلم “الرحلة” للمخرج محمد جبارة الدراجي في هذا المهرجان البوابة السينمائية الجديدة للمركز العراقي للفيلم المستقل لهذه السنة بعد النجاح الذي حققه الفيلم في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي في كندا لسنة ٢٠١٧ في اول عرض دولي له وقد اشاد النقاد العالميين والمختصين في السينما بالفيلم ويعتبرونه من اهم الافلام العربية للسنة ٢٠١٧.

وستقوم السفارة العراقية في لندن قبل عرض الفيلم الساعة ٨:٤٥ مساء يوم الاربعاء١٠/١١ /٢٠١٧ بحفل استقبال  لضيوف المهرجان مع حضور رسمي لمخرج والممثليين الرئيسيين في الفيلم .

وتدور قصة الفيلم حول سارة ذات الثالثة والعشرون ربيعا والتي تحاول الدخول الى المحطة العالمية للقطارات في بغداد وهي تحمل حزاما ناسفا مربوط بجسدها. بعدان يدها تقبض على المتفجر، ومن خلال هذه الاجواء يقدم الدراجي صورة جديدة وهو يستعرض طبقات المجتمع العراقي بتنوعه الجميل وبسلسلة مصادفات تلتقي سارا بضحاياها، ففي كل لقاء نكتشف ان حياة سارة مفروضه علينا وهي تنازع معتقداتها نجد انفسنا وسط ذروة الاحداث

صور الفيلم سنه ٢٠١٦ في بغداد وكانت المراحل الاخيرة لاكماله في مختبرات فرنسا (البوست برودكشن ) حيث تم انتاجه من قبل بريطانيا وهولندا وفرنسا والعراق .ويُعتبر دخول شبكه الاعلام العراقي في الانتاج المشترك للافلام سابقة خير للسينما العراقية ولتأريخ الشبكة.

الفيلم يحمل وجوه جديدة ستظهر للمرة الأولى في السينما العراقية من ضمنهم الإعلامية الشابة زهراء غندور، وأمير علي، وعارضة الأزياء إيمان اللعيبي وحنين رعد و الموسيقار علي الخصاف وفرقته

الدراجي ومجموعته السينمائية هم اصحاب اليد الطولى في صناعة السينما العراقية الجديدة بعد ٢٠٠٣، حيث انتج اكثر من ٢٠ فيلم طويلا وقصيراً ووثائقيا، وأخرج خمسة افلام طويلة كان سادسها (الرحلة ). شاركت هذه الافلام في اكثر من ٥٠٠ مهرجان عالمي وحازت على ١٠٠ جائزة سينمائية عالمية وعربية تكللت بحصول الدراجي على جائزة افضل مخرج بالشرق الاوسط حسب استفتاء مجلة فارايتي العالمية عام ٢٠١٠ عن فيلمه ابن بابل.وزعت الافلام في كثير من دور العرض السينمائية في العالم.

 

لمعلومات أكثر يرجى الاتصال بـ (المركز العراقي للفيلم المستقل).

قسم الاعلام: ٠٧٧٢١٦٧٢٢٤٠

البريد الالكتروني:iifcfilmcenter@gmail.com

https://www.facebook.com/thejourneyfilm

https://www.facebook.com/Iraqi-Independent-Film-Center-181142511916693/

المركز العراقي للفيلم المستقل:

هو مركز سينمائي عراقي مستقل مقره في بغداد، حيث يعتبر مدرسة للسينمائيين ومحبي هذا الفن الرائع. يجمع بين الرؤية العالمية الحديثة للسينما والرؤية العراقية للنهوض بواقع السينما العراقية من ناحية الإنتاج والتعليم والنواحي الأخرى لملامح الفيلم العراقي الناجح.


  • -

باق انا

باق ٍ أنا …

خلدون جاويد

الساحقون عليّ قد سُحقوا

باق ٍ انا

وجميعهم زهقوا

ولأنني الحلاّجُ ناطحة ٌ

لن يبلغوا قدمي وإنْ سمقوا

لا ، بل أنا جيفارَ ،

أغنية ٌ

للكادحين وخير ِمَن خـُـلِقوا

واللوثريُ

وجمرُ مشعلِهِ

مجدٌ به الثوارُ تنطلقُ

العاشقون تحرروا

أبدا ً

بالنار ِقد دُبغوا وما احترقوا

اكتوبرُ الجبارُ

ألهَمَهُمْ

بالفكرة ِالحمراء ِ فاعتنقوا

والكون ُأحمرُ

والهوا عبَق ٌ

والموج ُعاتٍ والعِدا غرقوا

إنهضْ فديتك َ

إنه ُ قدَرٌ

بجحافل ِ الثوار ِ نلتحقُ

لا تبتئسْ

إن شابَها قزح ٌ

مهما اختلفنا دربُـنا الشفـَـقُ

روما إذا استعصتْ ،

فوجهَـتـُـنا

مهما نأت تفضي لها الطـُـرُقُ

ثارَ الرقيقُ

فكن لهمْ عَضِدا ً

حَشـّـِدْ لثورتِهم لينعتقوا 

بالرايةِ الحمرا ،

بصبغـَتِها

وبغير ِلون ِالفجر ِ لانثقُ

قل للقياصر ِ

إنّ سورَهُمُ

هاو ٍ وإنّ دروعَهمْ ورق ُ

الشمسُ نحنُ

وراء غيمتِهْم

قل  للدجى ، هيهات نختنقُ

فبهجمة ٍ سنطيحُ

عرشـَهُمُ

يهوي الظلامُ ، ونحنُ ننبثقُ

********

8/10/2017


  • -

بلادي الشعر والوطن البديل

بلادي الشعرُ والوطنُ البديلُ …

خلدون جاويد

 بلادي الشعرُ

والوطنُ البديلُ

وهل وطن ٌ سوى شعري جميلُ

به أنسامُ بغدادِ الصبايا

به أحلى الجسورِ

به النخيلُ

به الغيد ُالحسان ُ به الأغاني

به الزمنُ الجميلُ

المستحيلُ

به العمرُ المبادىءُ والربايا

به المجدُ المضيّعُ

والرحيلُ

به الذكرى،الشباب ،

به الاماني

ووالدي والامومة ُ، والطلولُ

به جبارُ ناطحتي

ا ُخـَـيّ ِ

هو السامي هو الطودُ المَهولُ

به الشهداءُ

أغلى الناس طـُرّا

به شعبُ الثواكل ِ، والعويلُ

به العالي الرصافيّ ُ

المفدّى

أبيّ النفس، ذو أنَفٍ ، أصيلُ

جواهري”دجلة الخير”،

ارتآها

عروسا ً، وهي دجلتـُـنا الثكولُ

فدجلة ُ يالخيبتِنا ،

استجارتْ

فثانية ً يداهمُها المغولُ

وسيّابٌ

وعشارٌ وشعرٌ

تحررّ ، فهو شاعرُنا البديلُ

ولولا الخير ماسقطتْ

بلادي

ولاكانَ المُشرّدُ والقتيلُ

عراقي فرحة ُالدنيا

ابتسامٌ

وإشفاقٌ وإشراقٌ مَهولُ

عراقُ الناس ِ

والتاريخ ِعُمقا ً

هو الباقي وتنكنسُ الفلولُ

عراقٌ

ما أحيْلاهُ عراقا

هو الوطنُ البداية ُ والأفولُ

 

*******

29/9/ 2017


  • -

بنت الرافدين

مجموعة مقالات ستصدر تباعا عن التعايش داخل الاسرة

علياء الانصاري

كاتبة وباحثة اجتماعية/ المدير التنفيذي لمنظمة بنت الرافدين

العراق – بابل – تشرين الاول 2017

تعيش الاسرة المسلمة، أقسى الأزمنة وأشدها ضراوة كتحدي لتماسكها وديمومة بقائها فهي واقعة بين مطرقة الخلافات الاسرية التي تنخر في أعمدتها، وبين سندان العولمة والتكنولوجيا الحديثة التي تشارك في صياغة المفاهيم والقناعات والسلوكيات.

لذلك وجب على جميع العاملين والمهتمين بشأن الإنسان وروابطه وعلاقاته التي تنبثق من الاسرة وتحدد معالم وجوده في هذا الكون، أن يجعلوا من (الأسرة) أولوية في اهتماماتهم وشؤونهم الفكرية والمعرفية، والتفكر في التدابير الوقائية والسبل العلاجية التي توفر الحماية والأمان للأسرة كما تقدم لها المعالجات الحقيقية للتصدعات التي تحدث في مسيرتها.

وهذه المقالات، هي جزء من تلك الجهود.

التعايش داخل الاسرة

إدارة المشاعر والانفعالات:

(1)

الحبّ، هو ما يبحث عنه الشباب ليرسو بقواربهم على شاطئه، ومن ثم يمخروا عباب بحر الحياة متوسمين به أملا للسعادة.

ولكن، بعد مرور بضع من الوقت (قد يكون أشهرا أو سنوات)، وبحكم الروتين الحياتي في مؤسسة الاسرة، والالفة للشخص الآخر، مشاكل الحياة، اصطدام الرغبات ببعضها، اختلاف المصالح بين الأطراف وكيفية التوفيق بين تلك المصالح بما يرضي الطرفين، غلبة الطرف الأقوى في بعض الأحيان والذي غالبا ما يكون الرجل، في قيادته للأسرة (كما يفهمها هو)، وفي سيطرته (كما تفهمها المرأة).. لكل ذلك وغيره أثر في زيادة نسبة الخطر لتماسك قارب الحبّ أمام تلاطم أمواج الحياة.

(هي تقول: لم يعدّ يحبني كما كان سابقا).

أكيد عزيزتي الأمر الآن يختلف كثيرا، كان يسمعك كلام الغزل والحبّ لأنك كنت بعيدة عنه، اما الآن فانت بين يديه. لم يكن هناك شاغل لكما سوى هذا الحبّ، أما الآن فلديكما شواغل أخرى كتوفير تكاليف العيش، تأمين احتياجات الأطفال، الديون، المشاكل السياسية، المشاكل مع الاهل والاقارب، صاحب البيت الذي يريد أيجاره في الموعد، الحرب التي اندلعت وربما تأكل احلامكما وبيتكما الصغير… الآن يوجد المئات من الشواغل تزدحم بها حياتكما.

كان يرسل لك الهدايا بين حين وآخر، لأنك كنت خارج أطار حياته، أما أنت الآن فداخل ذلك الإطار.. فهو يعتقد بانك لم تعودي بحاجة الى كلمات الغزل وهدايا الحبّ، لأنك الان تعيشين تفاصيل يومياته وتنفسينه صباحا ومساءً… قربك منه، جعله يعتقد بأنه لم يعدّ بحاجة الى كلِّ ذلك.

(هو يقول: لم تعدّ تحبني، فترت عاطفتها تجاهيّ).

اكيد عزيزي الأمر الآن يختلف كثيرا، فقد كنت فيما مضى بعيدا عنها، تراك حلما تنتظر عناقه، أما الآن فأنت بين يديها.. تتنفسك صباحا ومساءً..

كانت في بداية علاقتكما، تتجمل لك، تريد أن تخبرك بانك حظوت بأجمل نساء الأرض، ولكنها الآن أم ولدك… فهي تعتقد بانها مجرد أن تكون (أم ولدك)، فهذا يكفي … لم يعدّ مهما أن تعتني بنفسها لتراها جميلة… فأكيد هي الآن في نظرك أجمل المخلوقات لأنها أم ولدك (هكذا تفكر الانثى).

لذلك عزيزتي الانثى: الرجل يريدك ان تبقي (أنثاه) الاجمل دوما… فلا تجعليه يشعر بالإخفاق أو الندم… فالحبّ لا يكفي وحده لحياة اسرية ناجحة.

الحياة الاسرية الناجحة، تعني التفاهم، ان يفهم احدكما الطرف الآخر، ماذا يريد؟ كيف يفكر؟ وماذا تعني له الأشياء كما يفهمها هو.

فالرجل يريد ان يرى زوجته دوما، أنيقة وجميلة، حتى لو أصبحت عجوزا وولدت له عشر صبيان، في حين أن المرأة، لا تبالي بالاهتمام بمنظرها وانوثتها بعد وضع أول طفل لها، لأنها تعتقد ان الامر لم يعد له أهمية.. فهي تطبخ وتقوم بأعمال المنزل والأولاد وتقضي حوائجه… وكل هذا بالنسبة لها مؤشرات على حبّها لبيتها وله.

يقول معظم الرجال: (زوجتي لا تهتم بمظهرها وأنوثتها… لم تعدّ تهتم بمشاعري وبرغباتي الخاصة)، يقول آخرون: (عدم اهتمام الزوجات بنا، قد يدفعنا للبحث عما نريد خارج إطار البيت)، فالأمر مهم – عزيزتي – بالنسبة للرجل، مهم أن تظهري اهتمامك به.

معرفة الآخر، عملية مهمة جدا، لأجل ان نبرمج سلوكياتنا طبقا لتلك المعرفة.. فالحبّ بعد الزواج يحتاج الى التفاهم والمداراة لكي يحتفظ بتوهجه..

فالحبّ وحده لا يكفي لبناء اسرة ناجحة ومستقرة.

المشاعر، تحتاج الى مداراة، ومدارتها تكمن في استمرار إظهار الاهتمام بالآخر، بالطريقة التي يريدها هو، لا التي نعتقدها نحن.

والمرأة، تحتاج لكي يبقى حبّها متوهجا، ان يهتم بها زوجها، بالطريقة التي تفهمها هي، والانثى تعشق الكلمة الجميلة، ويُأسرها الاحترام والحنان.. قد لا تفرح بالهدية كما كانت تفرح بها عندما كانت خطيبتك، ولكنها تفرح بالكلمة الطيبة والابتسامة التي تعيد لها النشاط والحيوية..

فكونها أما، لا يعني بأنها لن تحتاجك لتبدو أمامك طفلة صغيرة مازالت مدللة.

تقول غالبية النساء: (لم أسمع من زوجي كلمة جميلة بعد الزواج، كأن الذي كان بيننا رغبة طارئة أنتهى مفعولها بعد الزواج). فيما تقول أخريات: (لم اسمع منه كلمة طيبة ذات يوم، او ثناء على طعام أعددته، أو ثوب جميل لبسته، او تسريحة شعر، او حتى عبارة: رحم الله والديك، عاشت ايدك.. نفتقر الى كلمات طيبة ومحبة منهم).

عزيزي الرجل، رسول الله (ص) يقول: (ليقل احدكم لزوجته اني احبك حتى وان لم يكن)، ويؤكد: (ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم).. تذكر هي أمانة بين يديك.

وتذكر أن الحبّ وحده لا يكفي لإبقاء الاسرة سعيدة..

لأن ضغوطات الحياة، مشاكلها، رويتنها، زخرفها، يكون أقوى من المشاعر.. فإذا أردنا ان نبقي مشاعر الحبّ وهاجة، علينا ان نتقن فن (إدارة المشاعر).. وألا تكون المواقف الصعبة في الحياة الاسرية، سببا في فقدان توهج تلك المشاعر ونقائها..

على الرجل أن يبحث دوما، عن مكامن الفرح لدى أنثاه، ليغذيها بالاهتمام، وعلى المرأة ان تبحث دوما، عن مكامن الفرح لدى رجلها، لتغذيها بالاهتمام..

الاهتمام، هو من يجعل الحبّ وهاجا، قادرا على النبض بحيوية ليمدّ حياة الاسرة بالأمل والسعادة.

فليكن من أولويات كل أمرأه ورجل، ان يهتم بالآخر.. وبذلك تدوم مشاعر الحبّ بينهما، مادام الاهتمام سار المفعول.

وبالنتيجة سينشأ الطفل (الذي هو منتج العلاقة الزوجية وبضاعة الاسرة الإنسانية)، سينشأ مشروع (الإنسان) هذا في بيت يسوده الاحترام والاهتمام والحبّ، فيرى الطفل والده يهتم بأمه، عندما يراها متعبة من أعمال المنزل، فيساعدها أو يطلب منها ان ترتاح قليلا، أو يأخذها الى المطعم، أو يسمعها كلمات الشكر والتقدير لما تبذله من عناء وتعب في تلبية احتياجات المنزل (وهذا أقل ما تطلبه المرأة من زوجها).. كما يرى أمه تهتم بأبيه، فتساعده على شؤون العيش، سواء بالعمل معه لتأمين احتياجات الاسرة او بالاقتصاد المنزلي وتوفير الأموال، تهتم بأبيه فلا تعكر مزاجه، ولا تكثر عليه الطلبات، ولا تكلفه ما لا يطيق.. وتشعره دوما بأنه مصدر حنان وأمان لها وللأسرة.

لنتصور كيف يمكن ان ينشأ هذا الطفل، وكيف سيغدو هذا الانسان في قادم أيامه؟

الحبّ وحده لا ينشأ جيلا واعيا مستقرا، الاستقرار الاسري هو من يفعل ذلك.

فالحبّ يفقد بريقه ووهجه عندما يفقد الرجل والمرأة اهتمامهما ببعض.. وتتحول الاسرة الى ساحة صراع لأجل إثبات القوى وإنفاذ السلطة، ليصبح الطفل حينها مظهرا للعنف المختفي في اللاوعي السلطوي بين أقطاب الاسرة الواحدة.

والأطفال العنيفون، هم مشاريع للاضطراب السلوكي، والتطرف الديني، والعنف المجتمعي.

فعندما نتحدث عن مجتمعات مسالمة، مستقرة، معتدلة، منتجة، فإننا نتحدث عن أسر يسودها الحبّ والاهتمام.


  • -

انا وغدٌ

أنا وغد ٌ …

لدون جاويد

أنا وغد ٌ وطاغوتٌ لئيم ُ
وفي الخضراء قصري ،

انا العظيمُ
اذا دارت على غضب ٍ

عيوني
تطيح الشمسُ تنهارُ النجومُ
وإنْ قطـّبْتُ

قرص الشمس يُمحى
وتفنى الكائناتُ ولاتقومُ
وما مثلي ملاكُ الموت

يُفني
ولابالخبث شيطان ٌ رجيمُ
انا حربٌ وشرٌ

مستطيرٌ
انا الحرباء والصلّ اللئيمُ
أدير بحانةٍ وجهي

اراها
خلتْ فالناس قربي لاتـُـقيمُ
فمن يبغي مجاورتي

صريعٌ
ومن ينوي مصاهرتي عقيمُ
لتنتخبوا سمُوّي ِ

لكم رئيسا
أنا اللصُ الظريف ُ أنا الحكيمُ
ومثلي انتمُ

وأحط ّ شأنا ً
وما بكُمُ نبيل ٌ او حليمُ
سأرشيكم

وافسدكم جميعا
أنا الأدرى بعهركُمُ عليمُ
انا ملك الفساد

برافدين ٍ
وفي الخضرا الى أبد ٍ مقيم ُ
ونكـّـاح ٌ شديدُ البأس

باعا
ولافرقٌ رجال ٌ أمْ حريمُ
أنا الموتُ الزؤام

انا المنايا
ولا الرحمن ُمني ولا الرحيمُ
ولا بيت ٌ حججت ُ

ولا ازكـّي
ومثلي لايصلي ولايصومُ

فهل ترضون بي

لكمُ إماما ً
خزانته ُ الصراط ُ المستقيمُ ؟!!

 

********
27/9/2017


  • -

عزف على أحرف النور

عزف على أحرف النور …

 خلدون جاويد

  إن شئتِ أزورك مثل ميل الدقائق في ساعتِكِ لزرتك ليل نهار ، لكن ارقامك تطردني رقما رقما لا امكث عند رقم  في دائرة الساعة ، حتى  يدفع بي  مِن اوسع ِأبوابهِ .

انا مطرود أزمنتك وتقاويمك  والأمكنة .

أنا منبوذك المفضل ! .

ـ عامر بالخراب المهدّم  منهار  قبالة قدميك كالناطحة .

ـ تحز رقبتي حبالـُـك ، جلدي ينسلخ عن صدري الذي يتسَحّب على الأرض ويُجَر .

السياط تلعق كالذئاب ولاترتوي من دم ظهري . الجبل عال ٍ والصليب بعيد والقمة أبعد .

ـ منى النفس “موتي السعيد “عند ظلالك . دفين خيالك انا . السهد لو تعلمين قاس ٍ والكوابيس اقسى ومتى يتاح لي الوصول الى الغصة الأخيرة ؟

مغادرة الروح وانت بجانبي عُمرٌ جديد .

ـ آثار بقايا آثار ، هو كل ما تمنيته أن أكون في صحرائك الكونية الأطراف .

عدمي فيك وجود . وفنائي زَهْوي وازدهاري . ياليتني قبر في حدائقك المعلقة.

ـ دم على ورقة الخاطر مكتوب عليها بأحرف ٍ من نار جهنم الأبدية : احبك .

ـ أحلم حلما أزرق كالحبر ، حتى يتراكم الحبر كالأحجار . والأحجار تتلاهب فيها النار  فتستحيل الى  جمر. والجمر في موقد . وأنا أضع يدي وأتدفأ على دمي الذي صار حجرا ومن ثم جمرا . هل يرضيك هذا ؟ بلى يرضيك كما يرضيني ! أنا القانع ببيت الزمهرير هذا وبالجلوس على مدفأة الدم ! .

 ـ حلمتُ بل رحتُ أتوه بك حلما . وأتلقى السياط . والحقيقة المرة هي أني سمكة وضعتني في الفرن وأغلقت عليّ وذهبت لتقهقهي مع زوجك ورحت اعايش الموت في نار النار .

ـ منهلي الجفافُ منذ امتلأ بكل شيء عدا الماء .

وفاض ! .

فاض بالظمأ .

سعادتي هي اللآأمل .

الطريق اليك ذئاب والأسوار خناجر والهواء حتى الهواء شرطة ورجال أمن .

ـ دهليز أنت أحب الولوج والضياع فيه .

المحال قال لي لا دهليز يأويك . مكانك الأبدي قارعة الطريق .هناك أناس ولدوا وماتوا في الدروب . وأنت شيخ الشوارع . تجلبب بالأسمال وابحث عن زاوية تحت مدخل عمارة امام مخزن لتنام عندها .

برد الليل يليق بك . والدموع في ضوء القمر .

استهلك الماضي ودعه يستهلكك ويهلكك . ما خلقت لتعيش . خلقت لتتعذب . خلقت كي تشوى على نار هادئة .

ـ حلمت بك . لا حبا نقيا ، منارا لي اسافر باتجاهه . او وردة ادور حولها كالفراشة بل حلمت بك الفاتنة التي اخون بها زوجتي ! . لا أدري لماذا . انها لوثة قديمة في اعماقي . لا اعيش سعيدا الا خائنا . !

ـ محمول على أكف الليالي سهادا. موجوع ومفجوع بك . منذ ولدتِ وانت لستِ لي . في لوح القدر ممهورة انت لسواي . ها انت تزفين لغيري وعلى خدي مايقطر من شموع عرسك . قلبي معك وثوب الحداد معي .    

ـ زادي هو الجوع . وقربة ُ مائي الظمأ . عيناك تفيضان عليّ بالخواء . بالعطف الخالي من الحُب . ! . ملكيتهما لي وهما ً، وحجة الدار كذبٌ . والسنـَد الطابو زيفٌ . وارضى بالمقسوم لي .

ـ هَبيني أسيرَكِ .

 شدي يديّ كما لو أكون بـِلالا ً وأنت ِتـُـحمَلين على هودج ٍ مِن مباهج ِعرس ٍكوكتيليّ  الالوان .

 وأنا محروق البَشَرَة  في تماوج الشمس ،أسيرُ والأصفادُ بيدي تسحبني وراءَ هودج ٍ بحبل ٍمن سجيل . عند بوابة مقبرة ينتظركِ ظلّ  رجل ٍ ما به ملمح من مجد ولاخلود ! أنه يعلو الى هودَجكِ بحبل من حرير .

ولكي تثبتي لغندورك هذا ، حسن نواياك وعلاقتك بي ، أوْكَـلـْـتِني الى دفان لايرحم عابس الوجه كأنه غيمة سوداء . وما أن قذفتِ بالحبل اليه قال عاشقك له ، وبكل حنان دموي ! : “إدفنه حيا “.

ـ أنتِ طاهرة أكثر من اللزوم عثمانية التربية مثخنة بالممنوعات والمحرمات .

أما كان يجدر بك أن تتمكيجي قليلا بالمعاصرة . أحتاج غنـَجا انثويا وان تتراخـَيْ في كلماتك وعذوبة  لسانك وان تهيلي وتميلي في خطاك ، وأن تضيفي قدرا كافيا من الوقاحة والصلافة الى ادبك وشخصك المهذب  ، وحبة او حبتين من الصبيَنة .  

 احتاج نارك الحامية ماذا افعل بوقارك وسمُوّك وجلالك ورفعتك . احتاج هوَسا ونارا ً راقصة وخصرا غجريا يتلوى وسط أفاعي النار .

اريد امرأة فيها صنوج وطبول ومشاعل . في نظرتها ارى حنانا مومسيا شديد اللهجة !.

ـ لتكوني بلسما على كل جرح الاّ جرحي .

اناشيد مطر على كل صحراء عدا مسقط رأسي . كوني ندى من ماسْ

على كل الناسْ

وعلى جسدي كوني سقما وجفافا .

لا تكترثي بي لا تتطلعي لي فانا نسْيُكِ المنسي وانا جنديٌ واقفٌ عند جدار ينتظر رصاص فرقة الاعدام

ماذا انتظر منك سوى الانتهاء من قراءة قرار اعدامك لي .

انه اعدام  النورالسرور .

ـ دارت عليّ الدوائر ودرتُ عليها وقد اسقطتِني أيما سقطة .

أنا فتاك المعنـّـى بك . الآ من قارب نجاة ؟ . كوني له ولو قشة ً فالبحر عميق ولا من ساحل . لاخشبة ولاسندباد ولا نجمة تشهد على غرقي فيك حُبا .

ـ وطني انت . وبغداد مابين نهرين . أنت عراق مابين نهدين .

 يا هلال اول الشهر . ابتسم على جرحي . وضوِّ الطريق لخطى المظلومين من ابناء وطني المُمَثل به . سفينتنا تغرق وشراعنا يتمزق وملاحُنا يـُـشنق . اين القمر ياترى ؟.

 غام الطريق وتبعثر الشمل . وبغداد خانها مهيارها وزريابها . والناس في بيوتها جوعى والعاشقون جوعى .

لقد جيَّروا الصك وبقيَتْ على التوقيع ليباع الوطن ! .

ـ رجائي يلفظ انفاسه .

هل من راحةِ يدٍ اضع عليها خدي لتتهدج سَكـَـراتي . وتنسابُ على مهلها زهقتي الأخيرة ؟ .

ـ ياغاليتي وعاليتي .

نحن يا أغلى الحبيبات ترابيون ، احلامنا ان يمتلك الناس وبالتساوي كنوز الارض والسماء . ونبقى نحن الوحيدين بلا مال ولا حلال .

فلو امتلكوا الجنائن والحقول والبساتين وما اعطونا منها الاّ وردة ، لأعطينا وردتنا لأي عابر سبيل ، فلو ابتسم فهذه فرحتنا . سعادتنا ان يفرح الآخرون . ألأمل مجدافنا والحزن بحرنا ونحن الكفيلون به .

 وختاما : خطابي الشعري اليك محض آهة في عكاظ الشعر عزف على جنون . بكاء شيخ يتيم ومشلول .

 لا تظني بي الظنون . لا اريد امتلاك وردة ولا قمر ولا امرأة . ولا تخافي علـَـيّ

عندي كنز لايفنى ولا اثمن منه …

إنه افلاسي .


  • -

الارادة

لا تنظري لحبك نظرات الكبرياء

لا تسيري على زجاج رياح العابرين

لا تخدعك جمال ورود الخريف الذابلة

او براعم الربيع وعبق الجنين

او سراب الرمال في غروب الشمس.

اقطفي وردة من حديقتي المحاصرة

اروي عطشك من دمعتي المذبوحة

تعمدي في مياه جسدي المهشم

لاتسيري في طريق المتقامرين

فانا بانتظار قامتك الذابلة

وشيبة جدائلك للازمنة الغابرة

قبل ان احط في جنة هيروشيما.

لا تسيري تحت ضوء قمر الغاصبين

لا تعيري لكلام الببغاء مقلدين

فاذا ابتسمت لهم فهم  كالحمائم مسالمين

واذا كشفت عن عورهم فهم كالذئاب مفترسين

يملؤن اكراشهم اجساد العشاق والمحبين

ويروون عطشهم من انهار عشق الصامدين.

فتشي عن حبك بين ازهار الربيع

ابحثي عن رفيق دربك بين آلهات الصمت

سيري تحت ضوء نجمة حقيقتك المشرقة

اختاري زهرتك من بين ورود الربيع

اعطي لها حياة من انفاسك

اعطي لها دفئ تموز من حنان صدرك

وحينما تجدين رفيق الامل

قدمي له زهرتك  الخالدة

وكوني له امنية

 ليكون لك حبك الابدي.


  • -

انا المضيع

 

خلدون جاويد

 

أنا القعيدُ فلا دربٌ

ولاركبُ

دارتْ عليّ ، فلا شامٌ ولاحلبُ

أهلي نسوني وأولادي

تنكـّـروا لي

وخاصمتني التي أنمى وأنتسبُ

جارَ الزمانُ

فلا خنسائي قد وجدت

دَوْحا ً وصخرا ً، ولا أمٌ لها وأبُ

انا المضيّعُ في الصحرا ،

بدون غد

أنا اليتيمُ ولايُدرى لهُ نسبُ

لامِن سماء ٍ

على عُريّ ٍ تظللني

ولا زوايا بها في الظلِّ انتحبُ

ولا الودادُ التي

في خدِّها دُرَرٌ

مِن الدموع ِعلى ذكراي تنسكبُ

في راحتي الرملُ

قوتٌ لامذاقَ له

صحراءُ صحراءُ لا ماءٌ ولا عُشـُـبُ

جوعانُ بردانُ ،

مازادُ اليتيم ِ سوى

ليل ِالليالي ، فلا نارٌ ولا حطبُ

الكأسُ ملآى

ولا مِن قطرة  بفمي

عندي نخيلٌ ولكن  ما بهِ رطبُ

تركتُ خلفي أميرا ً

في خزائِنِهِ

ماسٌ ، وفي كفـّـهِ الياقوت والذهَبُ

فما تكسّبتُ من شعر ٍ

ولا أدبٍ

فصولجاني وعرشي الشعرُ والأدبُ

أنا المليكُ ،

القوافي كنزُ مملكتي

وتحتَ عرشي صغارٌ خيرُ من كتبوا

أمامَ سلطانِهمْ ناخوا ،

وماسجدتْ

منا جباه ٌ ولم تــُعكفْ لنا رُكَبُ

 *******

 9/9/2017