Category Archives: Arabic

  • -

احزاب ام عصابات

أحزاب أم عصابات؟

كفاح محمود كريم

     في بلد لا يمتلك قانونا لتنظيم الأحزاب وتأسيسها منذ أكثر من عشر سنوات منذ سقوط نظام الحزب الواحد الذي حكم البلاد لما يقرب من أربعين عاما، وأنتج أجيالا من المعاقين سياسيا وفكريا وجسديا، ناهيك عن ضحاياه التي ابتلعتها بواطن الأرض والأنهار والجبال والصحراوات في أعظم منجزاته بالأنفال وحلبجة والمقابر الجماعية ودهاليز معتقلاته ومعسكراته، في هكذا بلاد فشلت لعشر سنوات من إنتاج قانون ينظم تأسيس الأحزاب وإجازتها وكيفية عملها في نظام يفترض انه يتقبل الآخر ويتداول السلطة بواسطة صناديق الاقتراع، في هذه البلاد تقلصت كثير من الأحزاب التي عرفناها، سواء ما كان منها معارضا لنظام الحكم بشكل سلمي، أو من خلال ما كنا نطلق عليه بالعنف الثوري، والذي يبيح إزاء أنظمة الدكتاتورية استخدام السلاح لإسقاطها، والذي فشل هو الآخر أيضا في صراعه معها، حيث فشلت العديد من الحركات الثورية التي استخدمت النضال المسلح لإسقاط تلك الأنظمة، ومنها ما حصل في العراق وفي اليمن وفي ليبيا وسوريا، حيث اضطرت شعوبها وحركات المعارضة فيها إلى الاستنجاد بالدول العظمى لمساعدتها في تلك العملية، ولعلنا ندرك جيدا إن نضال العراقيين على سبيل المثال ضد نظام البعث وصدام حسين ما كان سيسقطه حتى أحفاد أحفاد القائد الضرورة لولا تدخل الولايات المتحدة وحلفائها في إسقاطه، لما كان يتميز به من حكم مطلق وأدوات لا تقل وحشية عن أدوات خلائفه اليوم فيما يسمى بداعش، وقد شهدنا جميعا كيف سارت الأمور هنا في بغداد ومن ثم في جماهيرية القذافي العظمى وسوريا الأسد و(اليمن السعيد) بعلي عبدالله صالح، ولا سامح الله بقية دول الشرق الأوسط التي تنعم الآن بسلام وامن دكتاتورياتها، بعد أن فقدت معظم  دول ما يسمى بالربيع العربي بكارتها في الأمن والسلم الاجتماعيين تحت رعاية الأحزاب الدينية السياسية التي اعتبرت نفسها بديلا عن الله لإقامة دولة الدين والمذهب، بانتظار يوم القيامة لكي تسلم مفاتيح الأرض لسدنة الجنة التي وعدت بها أعضاء حركاتها وأحزابها، معتبرة كل من يكون خارجها من ملاكات جمهورية الشيطان في جهنم!

     أحزاب وحركات ومنظمات تحمل شعارات الجهاد واسم الرب وملحقات الأديان والمذاهب، ووكالات موثقة بنصوص مقدسة بان أعضائها مجاهدين وغيرهم مرتدين أو منافقين، يحق لهم باسم الرب أن يمتلكوا كل الحقيقة التي تبيح لهم السلطة المطلقة بما في ذلك اعتبار المختلف كافرا يحق تقطيع أوصاله أو حرقه أو سبي نسائه، كما حصل في سنجار والموصل للايزيديين والمسيحيين، ومثلهم من تعرض للتهجير والتهديد من المسيحيين والصابئة المندائيين، أحزاب وحركات أنتجت وفرخت آلاف العناصر الموبوءة بالسادية والما سوشية التي من التي انتجتها ودربتها دوائر البعث وصدام حسين ومؤسساته الخاصة وحملته الايمانية التي لملمت كل المنحرفين والمرضى والمرتزقة من كل الشرق الاوسط كما فعل القذافي ويفعل الآن بشار الأسد وان اختلفت التسميات فالجميع ينهلون من ينبوع واحد.

     وأخيرا رغم تحفظاتنا على أداء الدورة البرلمانية الجديدة لكونها من إنتاج واقع الحال الذي تحدثنا عنه، ولم تختلف كثيرا عما كانت عليه الدورات السابقة، إلا إننا نعول على رئيس السلطة التنفيذية والكم الكبير من التأييد والمساندة الداخلية والخارجية لتوجهاته، على إحداث تغيير ملموس فيما يتعلق بمئات الأحزاب والمنظمات والجمعيات التي تأسست بعد سقوط هيكل النظام السابق ومن رحمه وبقرار من أجهزته الخاصة تحت مسميات كثيرة لكنها تتغطى جميعها بلبوس الدين والجهاد والشعارات الفارغة التي صمت آذاننا لعشرات السنين، أو هي واجهات أو اذرع ميليشياوية لأحزاب حاكمة ومتنفذة تعمل على تنفيذ أجندة تلك الأحزاب على شكل كتائب وتنظيمات شبه عسكرية، وتعتمد في ذلك على منظومة دعائية وإعلامية من فضائيات وإذاعات ومواقع الكترونية وصحف ومجلات موجهة لمساحات واسعة من الأهالي البسطاء والسذج لتسطيح عقولهم وغسل أدمغتهم كما كانت تفعل كل الأنظمة الشمولية في العالم.

kmkinfo@gmail.com


  • -

بحر العيون

اغنية بعنوان بحر العيون  …

 

خلدون جاويد

 

بحرُ العيون ِ

عليهِ الفجرُ نوّارُ

وفي شواطئِهِ فلٌ ونـُـوّارُ

وفوقَ جفنيكِ للأضواءِ

متكئٌ

مِن النجوم ،لتغفو فيه أقمارُ

قدّامَ شعرك ِ صلى العطرِ

منسفحا

ومن جلال ٍ يكادَ الكون ُينهارُ

كالعرش ِوجهُك ِ

كالأولمب ِفي شمَم ٍ

مليون ُسنـْـمار يفديهِ  وسنـْمارُ

لبابل ٍأنتِ

من وردٍ حدائقـُها

معلقاتٌ وأرواح ٌ وأطيارُ

ونحن  في النار  

يصلينا وينثرُنا

نثرَ الرماد  وراءَ الغيم ِ حفـّـارُ

ببحر ِعينيكِ

كمْ احرَقت ِأشرعتي

وكم قضى نحبَه  في البحر  بحّارُ

والجمر ليس بجمر  

مثلما كبدي

والنار ليست  بنار ٍ بل أنا النارُ

خصلات شعرك

زرياب ٌ يداعبها

كأنها من خيوط الفجر أوتارُ

لأنها النغمة الأولى

بكوكبنا،

مِن قبل ِأنْ يُخلـَقَ القيثارُ ، قيثار ُ

خصلاتُ شعرك ِ

كم غطـّتْ امومتـُها

كواكبا ً، وأوَتْ للنوم ِ أقمارُ

والروح ُ فاضتْ مِن البلوى

وكم سفحَتْ

دمعا ً. وسالتْ على الخدّيْن أنهارُ

 

 

*******

2/9/2017


  • -

مواساة جواد غلوم

مواساة جواد غلوم* …

خلدون جاويد

مواساة ٌ وهل تجدي مواساتكْ ؟

جْوادْ غلوم ، يابغداد أيامي

وعطرا قد قضى في دجلة ٍ نحبَه

لقد أفناه وَجْدٌ بعدما أرداه عطرُ الوردْ

جْوادْ الوطن المسبيْ

بسعدِ السعد

بالتكوين مُذ هابيلَ منذ الآية الاولى لكلكامش

ومنذ الحرف في  سومرْ

مصاغا  من دم ِ جْوادْ

ومِنْ اور  ومِن  نور

ومِن  دمعة  بغداد

ومِن جورية ٍغابتْ وراء الافقْ

ومِن بلبلة ٍ طارتْ بلا عودة

ومَن ْ يمضي وراءَ الزمن ِالأسوَدْ

لاتـُرجى له ُ عودة

سلوا أدمعَ كلكامشْ

سلوا جُوادْ الذي ناحْ

فلا مِن هُدْهُد ٍلاحْ

سوى الاطيافِ والاشباح ِ والارواحْ

في حجرة .

 جْوادْ غلومْ

عدا ” الوردة ْ “

لا مِن بُرعُم  باق ٍ ولا آت

سوى حزن ٍ ونزف ٍ مِن هنا للافقْ

مِن ” الكاظم ” أحزانه *

من ذكرى عبير ٍ في الوزيرية  *

من باب ِ المعظم طافح   بالوجد *

من مقهى امّ كلثوم ِ العذاباتْ *

ومن أفجع ” آهاتٍ “

سمعناها ،

ومن شاهـْبَندَرْ المفجوع بالابناء والاحفاد *

من بغداد مُغتالة .

ودمع ِجْوادْ جار ٍ مِن هنا حتى نجوم الله  .

وهل يبقى سوى جْوادْ

وومض ِالفجر ِ والنجمة  

وبحر ِالسندباد ِ وحيث لاظلٌ  .

شراع ٌ طاحْ

والمركـَـبْ

هوى للقاعْ

لقلب جْوادْ بحرٌ ضاع ْ ،

فلا دجلتـُـهُ دجلـَهْ

ولا المجدافُ مجدافـُه

بدرٌ عن نؤأس ٍ في ضفافٍ غابْ

والسيّابْ

ولا إنشودة   المطر  

ولا قمرٌ يرفرفُ بالضيا في النهر

ياللموت  كمْ  قاس  وكمْ  غدّارْ

القى نجمة ً في اللحـْـدْ

القى جْوادْ فوق النارْ .  

*******

 

30/8/2017

 

* ـ مواساة الشاعر المبدع والصديق الحميم جواد كاظم غلوم اذ فقد الشاعر رفيقة عمره ، لها الذكر الطيب ولصديقي الصبر والسلوان . اشد على يديه في المحنة .

* ـ  ” الكاظم ” منطقة سكنى صديقي .

* ـ  منطقة الوزيرية ، حيث جامعة بغداد العلم والشعر وأيام كنا نكتب قصائد للوطن والحبيبة .

* ـ  منطقة باب المعظم التي كنا نمر بها قادمين من الجامعة في الوزيرية ، ونمضي الى الحيدر خانه وحيث مقهى ام كلثوم . 

* ـ  ” مقهى ام كلثوم ” تبتعد بأمتار عن ساحة الميدان وفي مدخل شارع الرشيد. كان مستراحا لعاشقي النغم والكلمة الكلثومية الرائقة . كلمات اعظم شعراء مصر ،  احمد رامي وبيرم التونسي ومأمون الشناوي وعشرات آخرين من الأفذاذ .

* ـ  مقهى الشاهبندر ، ملتقى أدباء العراق ، لصاحبها الأستاذ  الفاضل محمد الخشالي الذي فقد في انفجار ، حطم مقهاه ، أبناءه وحفيده .

 

                       ************


  • -

طريق مريم في مهرجان مونتريال السينمائي العالمي

‏٢٢أب٢٠١٧/ بغداد

فيلم “طريق مريم في مهرجان مونتريال السينمائي العالمي

“بمزيدا من الفخر والاعتزاز يعلن المركزالعراقي للفيلم المستقل بمشاركة الفيلم الروائي الطويل

“طريق مريم للمخرج عطية جبارة الدراجي، في المسابقة العالمية لمهرجان مونتريال السينمائي العالمي في كندا لسنة ٢٠١٧ في أول عرض دولي للفيلم ويعتبر هذا المهرجان من المهرجانات المهمة في العالم وخاصة في امريكاالشمالية

وتُعتبر مشاركه فيلم “طريق مريم” للمخرج عطية جبارة الدراجي في هذا المهرجان انجاز جديدا السينمائية العراقية وخاصة للمركز العراقي للفيلم المستقل .

“طريق مريم ” قصة حقيقة يخوض فيها عيسى٤٥ عام رحلة غيرة عادية مع ابنته مريم ٨ أعوام بصحبة ملايين العراقيين المتوجهين نحو كربلاء .. يسيرعيسى من البصرة الى كربلاء المقدسة في محاولة للعثور

على معجزة لنجاة ابنته مريم التي تبلغ من العمر٨ سنوات من مرضالسرطان ، يحاول ان يختصر الطريق من خلال الصعود في العربات مع ناس لا يعرفهم , كل الناس التي تسير باتجاه كربلاء عندهم قصة وحكاية تحاول مريم معرفة البرود بعلاقتها مع والدها وتجاهله لها , الاب مسكون باسرار الماضي التي لاتعرف مريم عنه اي شي, عيسى يتخلىعنها وهي في اصعب الظروف ويتركها وحيدة بين الناس التي لاتعرف احدا”منهم , لكن برائتها وتعاطف الناس معها تتعرف على صبيانهما محمد١٦ سنة وحسن١٣ سنة اللذان يحاولان مساعدتها في العثور على والدها عند سماع نبأ وقوع هجوم إرهابي قرب المكان الذي غادرته مريم، يتحرك ضمير عيسى للبحث عنها , وكلما اشتد المرض على مريم نشاهد الاب وهو يبحث في كل مكان عنها،انهما في سباق مع الزمن للأب وابنته لجمع شملهما معا

المركز العراقي للفيلم المستقل انتجه العديد من الآفلام في الوقت الذي تعاني فيها المؤسسات الحكومية من التقشف المالي بسبب الأحداث الاقتصادية ، يؤكد نجاح تجربته الإنتاجية المستقلة التي ينتهجها المركز منذ ٨ سنوات، حيث أنتج٢٠ فيلم روائي سينمائي طويل وقصير نالت نصيبها من النجاحات الدولية والعربية وهي دعوة يطلقها المركز للمؤسسات الدولة الثقافية لفتح باب التعاون المثمر والاستفادة لخلق تجربة سينمائية عراقية توازيمثيلاتها في المنطقة .

لمعلومات أكثر يرجى الاتصال بـ :

المركز العراقي للفيلم المستقل

موبايل:٠٧٧٢١٦٧٢٢٤٠

البريد الالكتروني:iifcfilmcenter@gmail.com